رياضة

الرابطة المحترفة الأولى / الجولة 20 / مهمة في المتناول للكناري و تنقل صعب للوفاق

تتواصل اليوم فعاليات الجولة 20 للرابطة المحترفة الأولى بإجراء مبارتين واعدتين تجمع الأولى بين شبيبة القبائل و نصر حسين داي فيما يحتضن ملعب بومزراق القمة الثانية بين جمعية الشلف و وفاق سطيف، فالكناري مصمم على إبقاء النقاط الثلاثة بميدانه حتى يتمكن من الارتقاء للبوديوم مستغلا في ذلك المعنويات المرتفعة لأشبال المدرب التونسي عمار السويح عقب التعادل الثمين خلال الجولة الماضية بسطيف أمام الوفاق وقبل ذلك الفوز على أولمبي المدية في تيزي وزو و هو ما يعني بأنه يريد الحفاظ على نفس الديناميكية التي دخل بها المرحلة الثانية للبطولة والأهم من ذلك عدم تضييع النقاط مجددا داخل الديار لأنه شرط أساسي للعب الأدوار الأولى والتنافس على اللقب، فهو يتواجد حاليا في المركز السادس برصيد 32 نقطة فيما يبتعد عن الملاحقين المباشرين سوى بخطوة واحدة، ومن المنتظر أن يقحم السويح تقريبا نفس التشكيلة التي واجهت الوفاق لكونها الأكثر جاهزية في الوقت الراهن خاصة وأنها ستكون مدعومة من طرف اربعة آلاف مناصر وهذا بعدما سمحت اللجنة العلمية الولائية المكلفة بمتابعة ملف فيروس كورونا بدخول ألف مناصر إضافي لمدرحات ملعب أول نوفمبر بتيزي وزو وهو الرقم الذي يضاف للثلاثة آلاف الذين تم السماح لهم بحضور مباراة أولمبي المدية وبالتالي فرفقاء الحارس دوخة سيحدون دعما معنويا هاما من المدرجات مما سيساعدهم على تقديم مردود جيد وتسجيل نتبجة إيجابية. ومن جهته، فإن وفاق سطيف من المنتظر أن يجد صعوبة كبيرة في تجاوز عقبة جمعية الشلف المنتشية بالفوز الثمين الذي عادت به مؤخرا من المدية والذي سمح لها بالابتعاد أكثر عن منطقة الخطر و الاقتراب من المقدمة وهذا في حد ذاته يعتبر بمثابة تحفيز إضافي لأشبال زاوي لتحقيق ثلاث نقاط أخرى للرصيد، ويحتاج الوفاق لفوز من شأنه أن يعيد الثقة للاعبين بعد الخيبة في رابطة الأبطال الإفريقية بتسجيل هزيمتين متتاليتين وبعدها التعثر داخل الديار أمام شبيبة القبائل وهو ما وضع الفريق في مأزق حقيقي خاصة مع تكاثر المشاكل التنظيمية و المالية وعدم التعاقد مع مدرب جديد، ولهذا فمن الضروري العودة من الشلف بنقطة على الأقل لتحضير مواجهة الجولة الرابعة من المنافسة القارية بمعنويات عالية.
العربي. خ

Leave a Reply